عاشَ مندائيوا مدينة إسكلستونا مساء يو السبت 26-08-2017 فرحتهم في حفل إفتتاح المقر الجديد والقاعة الجديدة للمؤسسة المندائية في مدينة إسكلستونا...
وقد إبتدأ الحفل السيد حكمت خيري خلف / رئيس الهيئة الأدارية للجمعية المندائية في مدينة إسكلستونا.. الذي ألقى كلمة ترحيبة بجميع الحضور الكريم.
والذي أعلن فيما بعد تقديراً وإكراماً للحضور جميعاً سيكون هو عريفاً للحفل
وقد تشارك أهلنا الطيبين وأحبتنا الضيوف الأفاضل الذين تشرفنا بقبول دعوتنا لهم وحضورهم من أبناء طائفتنا الذين يمثلون الجمعيات المندائية و بعض الشخصيات المندائية المعروفة و كذلك الجمعيات الغير مندائية وكذلك البعض من أصدقاء الطائفة في المدينة وكذلك حضور أخونا العزيز / الليوفا عبد الكريم عطية كَبان الذي بارك إفتتاح المقر الجديد بكلمات مباركة من كتاب الكَنزاربا المبارك..
وقد تضمن منهاج الحفل الكلمات والتبريكات من قبل الهيئة الأدارية للمؤسسة المندائية
القاها السيد جمال راجي/ رئيس المجلس المندائي في المدينة و كلمة الهيئة العامة في مدينتنا ألقاها السيد أياد زهرون خلف رئيس المجلس المندائي سابقاٌ وعضو الهيئة العامة حالياً.. و كلمة لجنة المرأة المندائية
ألقتها الأنسة أنصاف صدام جبار التي أوضحت عن دور المرأة المندائية ومساهماتها التي كان لها الدور والمساهمة الكبيرة والمشرفة في تجهيز القاعة بالمستلزمات المطلوبة وإظهارها بالشكل الأئق.. وكذلك كانت هنالك فقرة كلمات الضيوف الأعزاء..
كما تضمن المنهاج تكريمات عديدة ومنها تكريم المجموعة الطيبة النشامى من أهلنا في مدينتنا التي إنتخت وعملت وكل ٌ حسب ظروفه وأوقاته المتيسرة.. طيلة أيام تهيئة المقر ومنذ اليوم الأول لتوقيع العقد ولغاية الأفتتاح وإظهاره بالمظهر الجميل ..
وقدم السيد /ماجد جبا لفته سكرتير الجمعية المندائية.. شرحاً مختصراً عن مراحل العمل مع عرض بعض الصور عن تلك المراحل.
كذلك تم إنتهاز هذهِ الفرحة الكبيرة بتكريم الشاب المندائي المتألق المتفوق من مدينتنا ولدنا العزيز ( معتز سامي جعفر ) الذي نأل بجدارة جائزة المرحوم الدكتور بشار فاضل فرج
للطلبة المتفوقين والذي حصل على هذهِ الجائزة مناصفة مع الشابة المندائية المتألقة المتفوقة ( ميس شاكر جودة).. حيث كرموا في إحتفالية الجمعية المندائية في ستوكهولم قبل أيام معدودة .. ونحن لنا الفخر أن نكرم ولدنا العزيز معتز في مدينتنا.
سننشر لكم اليوم الوجبة الأولى من الصور التي هي ستتحدث لكم عن جمالية وروعة وهيبة حفل الأفتتاح.. وسننشر في إعلان أخر مجموعة أخرى من الصور وكذلك أسماء الضيوف الذين تشرفنا بحضورهم والهدايا والمساهمات التي قدموها مشكورين دعماً لمقر المؤسسة المندائية في المدينة

الثلاثاء, 22 آب/أغسطس 2017 20:47

حفل تكريم المتفوقين في ستوكهولم

في أمسية من الأماسي المتميزة للجمعية المندائية في ستوكهولم و التي تضمنت فقرتين الاولى محاضرة طبية للدكتوة الاخصائية
سهى فاضل فرج في موضوع يخص
( الامراض الانتقالية المعدية وعلاقتها بسرطان عنق الرحم ، وأمراض العقم
الاسباب ، الوقاية والعلاج )
وبحضور كبير من المهتمين بالشأن العلمي والثقافي
وحضور نسوي متميز، حيث قدمتها السيدة سنابل سامي الحيدر وإبتدأت
مرحبة بالحضور الكريم وبالدكتورة سهى شاكرةً تلبية دعوة جمعيتنا وجمعية المرأة المندائية في ستوكهولم ، تحدثت الدكتورة بشكل مبسّط و واضح عن ماهية الأمراض التناسلية و اسبابها و طرق الوقاية و علاجها ، نالت المحاضرة استحسان الحضور و اجابة على كافة التساؤلات بعدها أعلنت الدكتورة المحاضرة عن استعدادها للإجابة على الاسئله الخاصة و بشكل شخصي.
وفي ختام
اللقاء دعت السيدة سنابل الحيدر الاستاذ فاضل ناهي لتقديم باقة من الزهور لضيفتنا العزيزة و شاكراً
مساهمتها الرائعة بأغناء اللقاء بمعلومات حديثة وتقديم المشورة والاستشارة لموضوع يشغل هاجس المراة ، كما كرم السيدة الحيدر بباقة من الزهور لمساهمتها الرائعة في الامسية .
بعد أنتهاء المحاضرة جاء الدور للجزء الثاني وهو تكريم المتفوقين للدراسة الاعدادية من الفرع العلمي حيث خصصت عائلة الفقيد الدكتور بشار فاضل
جائزة سنوية بأسم الفقيد لاعلى تقدير .
دعت السيدة سنابل الاستاذ فاضل ناهي رئيس الجمعية بتقديم كلمة بهذه المناسبة
شاكراً عائلة الفقيد مساهمتها الرائعة بتشجيع ابنائنا للمثابرة و التفوق الدراسي و من ثم الحصول على الشهادات المشرفة و ان الجائزة ليست بقيمتها المادية بل اثرها المعنوي بعدها كانت الكلمة لعائلة الفقيد قدمها الاستاذ الموسوعي فاضل فرج حيث عرّف الحضور من
هو الفقيد د بشار و عمله ومساهمته الطبية لكن القدر اختطفه من عائلته الصغيرة والكبيرة
ليفقده جميع اهله وزملائه ومرضاه ، وبهذه الوقفة الطيبة من ذو الفقيد لدعم
المسيرة العلمية لابناء طائفتنا الكرام .
بعدها كانت الكلمة للدكتور بشير عبد الواحد ماراً على محطات كثيرة من حياة
الفقيد اثناء دراسته الجامعية وتفوقه خلال مسيرته العلمية القصيرة كانت الكلمات
والذكريات مؤثرة وخاصة والدته الكريمة .
بعدها دعي المتفوقين وهم
المتفوقة ميس شاكر جودة التي القت كلمة باللغة السويدية وزاملتها قريبتها لمهمة
الترجمة العربية لبعض الحضور الذين لم يجيدو اللغة السويدية
وكلمة أخرى للمتفوق معتز سامي الزهيري قادماً بصحبة ذويه والاستاذ جمال راجي
ممثلاً عن جمعية اسكلستونه حيث قرأها باللغة العربية ونالت إستحسان الحضور
ثم دعيت المتفوقة الثانية روان حامد يعقوب ولم تحضر واناب عنها الاستاذ أمير
سالم ، حيث سلمت عائلة الفقيد الجائزة الاولى (( ل ميس ، ومعتز )) وكرموا
بباقات الزهور من قبل الاستاذ فاضل ناهي
والمتفوق الثاني كرمته الجمعية بهدية خاصة مع باقة من الزهور
وبختام الحفل أخذت الصور التذكارية لهم ولجميع المتفوقين وذويهم،
اليكم بعض اللقطات بعدسة اللجنة الاعلامية كما ستبث لجنتنا تقارير فديوية
حول الامسية

مساء السبت 29 تموز يوم غير عادي في مسيرة الجمعية المندائية في ستوكهولم انه يوم الاحتفال باليوبيل الفضي لتأسيسها ، لقد هيئ برنامج بهي يليق بهذه المناسبة و حضور متميز على راْسه فضيلة الكَنزبرا
سلام غياض، سعادة سفير جمهورية العراق في السويد بكر فتاح حسين وعدد من كبار موظفي
السفارة، كما شاركتنا عدد من المنظمات والمؤسسات المندائية
والعراقية وجمع كبير من أهلنا وأصدقائنا في ستوكهولم وضواحيها.
كان عريفي الحفل ( السيدة أنعام سعيد شلش والاستاذ منذر نعمان عوفي ) أفاضو الحضور بالترحيب
و كلمات الشكر للمشاركة في حفلنا بعدها طلبا من رئيس الجمعية و فضيلة ألكنزبرا و السفير و ممثلي المنظمات المشاركة في
إيقاد شموع الميلاد
على انغام الموسيقى الشجية وبترديد اغاني الميلاد الجميلة ، بعدها دُعي الاستاذ فاضل
ناهي رئيس الهيئة الأدارية لقراءة كلمة الجمعية مرحباً بالحضور ومتحدثاً عن بعض المحطات
الهامة في مسيرة الجمعية الطويلة ونجاحاتها واعمالها الكبيرة خلال ربع قرن ، الإنجازات كثيره و يشهد القاصي قبل الداني بذلك
لاتكفي كلمة تغطيتها لان جمعية ستوكهولم علم مندائي مسموع ساهمت وتساهم بالارتقاء بالعمل المدني الراقي وحازت
على تقدير كل العاملين على الساحة السويدية من منظمات عراقية و اجنبية كما حازت على
اعجاب وتقدير منظماتنا المندائية في أرجاء المعمورة ، بعدها كانت الكلمة لفضيلة الكَنزبرا
الذي اثنى على دور الجمعية الرائد و الرائع و تميزه بالأنشطة الهادفة و الفاعلة و التي تصب دوماً في خدمة الفرد المندائي وبعدها كانت الكلمة لسعادة سفيرنا المحترم الذي تحدث عن دور الجمعية الرائد ونشاطاتها المتميزة واشاد بمواقفها المبدئية بالوضع العراقي ثم اثنى على جهود الحكومة
العراقية وجيشنا البطل الذي دحر أعداء التحضر والمدنية والذين عاثوا بأرض العراق ومكوناته
الاصيلة ، ثم قال ان جمعيتكم تمثل العراق والوانه الزهية وقال نحن فخورون بكم وبنتاجكم
الذي ابهرنا بحب العراق ، بعدها كان الدور لقراءة برقيات التهاني من منظماتنا المندائية
والعراقية ، وفقرة أخرى تليت فيها كلمة سكرتير أتحاد الجمعيات المندائية في المهجر الاستاذ
حيدر يعقوب يوسف وتكريم
الجمعية المندائية بدرع الابداع والتميز الذي قدماه عضوي سكرتارية إتحاد الجمعيات
المندائية في المهجر الاستاذين لؤي حزام عيال وسرمد عواد السعدي الذي أستلمه الاستاذ
فاضل ناهي رئيس جمعيتنا ، بعدها ترك وقت قصير لتقديم الهدايا وباقات الزهور من الجمعيات
والمنظمات المتواجدة في الحفل وعند ختام فقرة الحفل الخطابي بدء حفلنا الفني و الذي افتتحه الدكتور الفنان علي نعيم ابدع بتقديم الاغاني التراثية الجميلة ، هذا كان الجزء الاول من الحفل
اليكم لقطات بعدسة اللجنة الاعلامية والاستاذ زيدون الخميسي

بعد مشاركة الدكتور على نعيم دُعيّ الفنان اشور المهنا وفرقته بقيادة
عازف الاورك الفنان تحسين البصري وعازف الايقاع سلوان ابراهيم المهنا حيث قدم أجمل
المختارات من الغناء العراقي والذي أرغم الحضور على التفاعل معه رقصاً و دبكاً
، حتى الساعة الحادية عشر حيث جاء دور تكريم أعضاء
الهيئات الادارية المتعاقبة خلال مسيرة الربع قرن و الحاضرون منهم بالزهور
وليد الناشي ، ماجد ناصر ، مظفر غياض ، صلاح جبار عوفي ، فوزي صبار ،نجلة حمدان
نزار نسيم ،غازي عبود ، نمير السليم ، سعدي السعدي ،عاتية ، ماجد مهدي ، لؤي حزام
، عدي حزام ، رفعت الهلالي ، فاضل ناهي ، باسم ناجي ،فيصل غازي ، سرمد السعدي ،
منذر نعمان ، انعام سعيد . ولم يُنسى المؤسسون و واضعي اللبنات الاولى لهذا الصرح حيث شكرهم كل من تحدث.
بعدها تثميناً للجهود الجبارة والخدمات الكبيرة الذي بذلها فريق العمل المتطوع من أجل
أظهار الجمعية بالشكل اللائق والجميل الذي ابهر الحضور وكان على قمة الفريق الاخ
عزيز بهجت شرموخ (شكر خاص على وقفته المشرفة )
وبقية الفريق الاخ قيس حزام عيال ، الاخ نصير الهلالي ، الاخ رفعت مطشر الهلالي ، الاخ
ماجد مهدي حطاب ، الاخ لؤي حزام عيال ، الاخ عدي حزام عيال ، كرموا بهدايا خاصة ، والاخت انعام سعيد شلش
الذي زينت قاعة الجمعية ، كما جرى تكريم الاستاذ سعيد شلش العسكري لتواصله الدائم
ومنذ سنوات خلت ورغم كبر سنه وبعد بيته ظل متواصلاً بشكل دائم ، كما تم تكريم الاستاذ
زيدون الخميسي لعمله الطوعي بتغطية نشاطات ودعم لجنتنا الاعلامية دائماً .
بعدها أكمل الفنان اشور المهنا تألقه الرائع حتى ساعات الفجر الأولى وهو مستمر
بأبداعاته وغالبية الحضور جاءوا لكي يستمتعوا معه . في الختام شكر عريف الحفل
الحضور والفنان لانهم أنتجوا لوحة جميلة بهذا الحفل .
اليكم لقطات بعدسة اللجنة الاعلامية والفنان زيدون الخميسي ، كما مستمرة لجنتنا
بتغطيتها بالتقارير الفديوية ايضاً .


إستضافت الجمعية المندائية في ستوكهولم ( بيت المندائيين والعراقيين الكبير ) وبالتنسيق مع الرابطة المندائية للثقافة
والفنون المهندس الفنان عبد الاله سباهي لتقديم ملخص مكثف عن كتابه الموسوم
" كشف الاسرار عن سحر الاحجار "
وذلك مساء الاحد الثاني من تموز في مقر جمعيتنا وبحضور طيف من
أعضاء واصدقاء جمعيتنا وجمعية المرأة المندائية الكرام ، أدار
الامسية الاستاذ فوزي صبار بشكل جميل مبتدأ الترحيب بالحضور والضيف وزوجته الاديبة
كوثر الشيخ ، ثم التحدث قليلاً عن الاستاذ سباهي وهو المعرّف من الحضور لمكانته
واعماله الشاخصة ومنها الأشراف على بناء المعبد الرئيسي للطائفة
في بغداد ، بعد الترحيب بالحضور و التعريف بالمحاضر قُدّم فلم عن حجر الأوبال والموجود بشكل رئيسي في استراليا ثم باشر السباهي بالتعريف بماهية الأحجار و تأثيرها والاعتقاد بها، لقد
شد ضيفنا الحضور بأسلوبه الشيق والممتع حتى ختام الامسية ، بعدها خصص جزء من
وقت لأسئلة الحضور التي أعطت لون وجمالية اضافية للامسية .
كم جميل هذا اللقاء الذي مرّ سريعاً دون ملل حيث دارت الاحاديث والنقاشات حول الاعتقادات
والتأثيرات الباراسسيكولجية للأحجار في الموروث الشعبي العراقي وعلى مر التاريخ
وعند الختام كرمت الجمعية المندائية الضيف ب باقة من الزهور قدمها الاستاذ
رفعت مطشر الهلالي عضو الهيئة الادارية شاكراً الضيف حضوره و تلبية دعوتنا للمشاركة بنشاطاتنا الثقافية.
غطت اللجنة الاعلامية للجمعية المندائية الامسية اليكم بعض اللقطات بعدسة لجنتنا

الإثنين, 05 حزيران/يونيو 2017 20:28

أمسية لجمعية مندا بوتاميا المندائية للشباب

في يوم الأحد ٢٠١٧/٥/٢٨
إقامة جمعية مندا بوتاميا المندائية للشباب أمسيتها الاولى في القاعه الثقافية الاجتماعية للبيت المندائي
في تمام الساعه الثانية ظهراً ،حيث افتتح الامسية الربي رافد الريش امه عبدالله المحترم
بكلمة ترحيبة حيا فيها الحاضرين وحث الشباب من خلالها على التواصل والتواجد والمساهمه في نشاطات البيت المندائي للحفاظ على المندائية وديمومتها.
بعد ذلك قدمت جمعية الشباب لوحة فنيه من عمل الشاب الفنان
يحيى عبدالرحيم الخميسي
هدية للبيت المندائي لتزين احد جدرانه استلمها الربي رافد وعضوي الهيئة الادارية المتواجدين في الحفل (السيده سهى السداوي وعبدالرحيم سبتي الخميسي)
ثم فتح باب النقاش بين الشباب والربي رافد استفسر فيه
الشباب
عن بعض الأمور الدينية
وأكدوا على ضرورة إقامة اللقاءات الدينية الثقافية والتي تعنى بفلسفة وتاريخ الدين المندائي وقد رحب الربي رافد بالمقترح وبين للحضور بان التوقف عن استمرار المحاضرات كان بسبب قلة الحضور والتفاعل من الهيئة العامة.
كما تم الاتفاق على ان يتابع الشباب نشاطات البيت المندائي من خلال صفحتنا على الفيس بوك وكذلك طلبنا من المسؤلين على صفحة الشباب نقل اخبار البيت للشباب .
في تمام الساعه الثانية والنصف بدأت فعالية الشباب بالتعارف وألعاب (بالاي ستيشن والبليارد) ونقش الحناء.
تخلل الامسية تقديم الشاي والقهوه والبسكويت (وهذا متبرع به من الشباب )
في تمام الساعه الثالثة والنصف طلبت الانسة
(اديان اياد السبتي)
من الحضور تشكيل ورشة عمل لخلق حوار للنقاش والتفاههم حول مستقبل الجمعية وآفاق تطورها ومواصلة العمل بها ، و الحوار حوالي ٤٥ دقيقة وقد اتفقوا على خطة عمل للمستقبل .
في تمام الساعه الرابعة والنصف تم إعداد المائدة للاكل والشرب قدمه البيت المندائي وساهم الشباب أيضا بالسلطات والبقلاوة والحلويات.
في الساعه الخامسة والنصف اكمل الشباب فعالياتهم بالعزف الموسيقي والغناء حيث ساهم الشاب يحيى اياد السبتي بتلك المعزوفات بواسطة اجهزته الشخصية .
وكانت هناك حوارات متنوعة بين الشباب استمرت حتى الساعة السابعة مساءً بعدها ودعوا بعضهم بعضاً وتشكروا من أعضاء الهيئة الادارية على دعمهم للشباب وعلى هذه الفعالية التي نأمل ان تكون المشاركة في المرات القادمة اكثر عدداً في الحضور واكثر تنوعاً في البرامج ، وقد تم توثيق الفعالية ببعض الصور والفيديو
الهيئة الادارية للبيت المندائي /هولندا

عقد المؤتمر السنوي الحادي والعشرين للجمعية المندائية في ميشيغان جلسته الختامية في الساعة السابعة من مساء يوم الثلاثاء ٣٠-٥-٢٠١٧ ، بحضور فضيلة الگنزبرا فوزي الگنزبرا مصبوب - رئيس الطائفة في أمريكا وكندا ، وفضيلة الترميذا خلف عبد ربه وعدد من الضيوف والأخوات والأخوة أعضاء الجمعية ،
وباشر بجدول أعماله الذي تضمن
١ -افتتاح المؤتمر بقراءة مباركة في گنزا ربا
٢ - تلاوة النشيد المندائي
٣ـ كلمة اللجنة التحضيرية للمؤتمر ، وألقاها الأستاذ أسعد عبد السيفي - رئيس اللجنة
٤- كلمة الاستاذ همام عبد الغني - رئيس الرابطة المندائية للثقافة والفنون
٥- كلمة الاستاذ بشار حربي - رئيس الجمعية المندائية في ميشيغان
٦- بمبادرة من الهيئة الادارية للجمعية ، تم تكريم عضو الجمعية الشاب المندائي المخترع ( زياد مشعل ) ، بدرفش من الذهب الخالص ونسخة من كتابنا المقدس گنزا ربا وشهادة تقديرية ، تثميناً لإختراعه العالمي المهم الخاص بالمكفوفين .
٧- كما تم تكريم صديقة الجمعية السيدة ( سوزان باجلان ) لدورها المهم في مؤازرة الجمعية أثناء فترة تسجيل المجمع لدى ادارة المدينة وإعفائه من ضريبة العقار
٨- ثم تمت قراءة التقرير الإنجازي للهيئة الادارية للدورة الممتدة بين ١-٥-٢٠١٦ و ٣٠-٥-٢٠١٧٧ ، ألقاه الاستاذ بشار حربي ، رئيس الجمعية ، واستعرض فيه انجازات الجمعية المهمة خلال الفترة المنصرمة التي شهدت اعفاء البناية من ضريبة الدخل وأكثر من ٨٠ نشاطاً على مختلف الأصعدة ،
وتمت المصادقة على التقرير بالاجماع .
٨- ثم ألقى الاستاذ مازن لبيب - سكرتير الجمعية ، مسؤول المالية ، التقرير المالي المصدق من المدقق المالي للجمعية والمحاسب القانوني وكاتب العدل ، وتمت مناقشته والمصادقة عليه بالإحماع
٩- بعدها تمت قراءة التوصيات الواردة من الهيئة الادارية وأعضاء الجمعية ، ومناقشتها باستفاضة ، والمصادقة عليها ، وكان أهمها ،
** منح العضوية الفخرية في الجمعية لصديق الطائفة ، محامي الجمعية الاستاذ شامل حلبو ، لجهوده الكبيرة في تسجيل المجمع وشرائه ، ولجهوده في في تسجيل ( التجمع المندائي في ولاية ماساتشوستس ) مجاناً ، وقبوله أن يكون محامياً لهم بدون أتعاب .
** منح عضوية الشرف في الجمعية للسادة رئيس وأعضاء ( لحنة تبرعات وشراء مندي ميشيغان الكبير ) لجهودهم المتميزة خلال أكثر من ٣ سنوات ، وهم
( بشار حربي ، هيثم عبد الكاظم ، لبيب نعيم ذهب ، أدور النشمي ، نضال دينار عطوان ، مؤيد مهدي خضر ) .
** المصادقة على تثبيت الهيئة المؤسسة للمشروع الثقافي والاجتماعي المندائي في ميشيغان ، وهم
( الدكتور عدنان المراني ، الدكتورة لبنى رحيم كشكول ، الدكتور سمير المندوي ، السيد بشار حربي ) .
** المصادقة على أسماء المجلس الاستشاري للجمعية الذي يتضمن ١١ عضو من الجمعية .
** والمصادقة على تشكيل لجنة برئاسة السيد رئيس الجمعية وعدد من المهندسين المندائيين للمباشرة في تهيئة مستلزمات وبناء حوض الصباغة في المنطقة المحصورة بين البنايتين في المجمع ، وكذلك بناء مطبخ ملحق بالقاعة الاجتماعية .
** كما تمت المصادقة على عدد آخر من القرارات .
وانتهى المؤتمر بحل الهيئة الادارية الحالية التي يرأسها الاستاذ بشار حربي ، بعد إنجازها واجباتها ، وذلك وفقاً للنظام الداخلي للجمعية ،
وبعد إجراء الانتخابات بصيغة الاقتراع السري المباشر تم انتخاب هيئة إدارية جديدة من السادة المرشحين ، وهم
١- طارق رحمه - رئيساً
٢- فراس أسعد
٣- عقيل السهيري
٤- ليث العيداني
٥- علي لبيب ذهب
ألف مبروك لهم في أداء مهامهم في خدمة الطائفة ،
وتحية للهيئة الادارية السابقة على عطائها المتميز.
ثم اختتم المؤتمر فعالياته بنجاح .
والحي المزكى

الثلاثاء, 30 أيار 2017 18:40

سفرة جمعية المرأة في ستوكهولم

نظمت جمعية المرأة المندائية في ستوكهولم لقاء وجولة ترفيهية في سنتر ستوكهولم لعضوات الجمعية الكريمات وذلك يوم الاحد الذي صادف 28 من شهر ايار
كانت سفرة من العمر حسب قول اخواتنا المشتركات والذي قارب عددهن الخمسين امرأة من بينهم شابات وأطفال في حدائق الملك في سنتر ستوكهولم
ومما زاد اللقاء متعة هو استغلال الهيئة الادارية للجمعية فرصة تزامن اليوم مع عيد الام السويدي فقدمت للمشتركات هدايا رمزية وحلويات بهذه المناسبة وحتى الاطفال كان لهم نصيب من الهدايا
بعدها كانت لنا جولة على البحر في سنتر ستوكهولم ومن ثم وتلبية لرغبة النساء تم صعود العبارة النهرية التي نقلتنا للطرف الاخر من السنتر للتمتع بجمال الطبيعة والحدائق هناك وفرصة لاستنشاق الهواء النقي والاستمتاع بالشمس التي افتقدناها لاشهر طويلة وفي حديقة اخرى كان لنا فقرة اخرى من المسابقات والجوائز
وفي الختام عبرت الحاضرات عن شكرهن وامتنانهن للهيئة الادارية لخلق اجواء اللقاء والتواصل والمرح والمحبة ونحن بدورنا نشكر كل الاخوات المشاركات معنا في نشاطنا ونقول لهن ان عملنا لايحلو ولا يكون الا بوجودكنّ وتشجيعكنّ .

أحتضنت الجمعية المندائية في ستوكهولم ( بيت الفن الراقي) المعرض الشخصي الثاني للفنان نوري عوّاد تحت شعار(( الرومانسية والجمال)) للفترة ٢٦-٢٧ مايس ٢٠١٧ وبحضور عدد من ممثلي منظمات المجتمع المدني العراقية والسويدية وعدد من أبناء الجالية والمهتمين بالفن التشكيلي
أفتتح المعرض بكلمات ترحبية من الفنانة التشكيلية سمية ماضي التي دعت بدورها الاستاذ وليد الناشىء لإيقاد شموع الافتتاح بعدها قدمت السيدة أنعام شلش عضوةاالهيئة الادارية باقة من الزهور الى الفنان نوري عوّاد الذي رحب بالحضور وقدم شكره للجمعية المندائية في ستوكهولم فتح ابوابها لنشاطه الفني كذلك الى الاستاذ وليد الناشىء افتتاحه المعرض.
ضم المعرض ٣٥ لوحة امتزجت الوانها بمشاعر الحب والرومانسية التى ابدعت ريشته إظهارها و التى اثارت إعجاب كل من حضر. ختام اليوم الثاني تكلل بكلمة الهيئة الادارية ارتجلتها السيدة انعام شلش عبرت فيها عن الفرح والسعادة لهذا المعرض الرائع للفنان نوري متمنيةً زيادة في العطاء و رقي في الموضوع مع باقة زهور الجمعية ثم دعته لالقاء كلمته بهذه المناسبة وبعدها دعت الاستاذ صلاح جبار عوفي لتقديم هدية الجمعية الى الفنان نوري عوّاد.
ختاماً

الجمعية المندائية في ستوكهولم تقدم شكرها الى القناة العراقية لتغطيتها الإعلامية للمهرجان كما تقدم شكرها الى اللجنة الإعلامية للجمعية ( الفنانان عدي حزام ، باسم ناجي ) والفنان الفوتوغرافي المبدع زيدون الخميسي لما ابداه من تعاون وكذلك لصوره الفوتوغرافية الجميلة. 

 

 

إستقبل المندائيون في ميشيغان يتقدمهم فضيلة الگنزبرا فوزي الگنزبرا مصبوب - رئيس الطائفة في أمريكا وكندا ، والترميذا خلف عبد ربه ، والسيد رئيس وأعضاء الهيئة الادارية للجمعية المندائية في ميشيغان وجمهور من مندائيي ميشيغان الكرام ، في الساعة الرابعة من عصر هذا اليوم السبت الموافق ٢٩ -٤-٢٠١٧ في مندي يهيا يهانه - م
سعادة سفير العراق الجديد في الولايات المتحدة الأمريكية ، الدكتور فريد ياسين ، يصحبه الأستاذ المنهل الصافي - قنصل العراق في ميشيغان وعدد من أركان القنصلية ،
وقدمت طفلتان مندائيتان باقتين من الزهور لهما في مستهل زيارتهما ، ثم إعتلى المنصة السيد بشار حربي - رئيس الجمعية الذي رحب بالزيارة وتطرق الى تاريخ الطائفة في العراق ومساهماتها الرائعة في بناء الدولة العراقية في مختلف المجالات ، وتطرق الى الظروف القاهرة التي دعتهم للخروج من العراق بعد احتلاله في العام ٢٠٠٣ ، تاركين إرثهم المادي ، وحاملين معهم إرثهم الروحي والوجداني في قلوبهم وضمائرهم ،
وطالب في نهاية كلمة شفوية طويلة نسبياً ب
١١- ضرورة الحصول على دعم مادي من الحكومة العراقية ل ( تأسيس مركز ثقافي مندائي عالمي في ميشيغان ) ، للحفاظ على الإرث الثقافي المندائي الذي يشكل جزءاً أصيلاً من تراث وتاريخ وثقافة العراق
٢٢- تعيين عضو ارتباط بين السفارة العراقية في واشنطن ومنظمات الجالية في كل ولاية ، خاصة وأن ميشيغان تضم حوالي ٣٠٠ ألف عراقي .
وقد وعد سعادة السفير بمتابعة المطلب الأول ، وأيّد المطلب الثاني ، طالباً من السيد رئيس الجمعية الاتفاق مع منظمات الجالية لتعيين ممثل عنها كعضو ارتباط مع السفارة لنقل احتياجاتها .
ثم ألقى فضيلة رئيس الطائفة كلمة ترحيبية بالمناسبة شكر فيها السفير لتفقده أبناء العراق في ميشيغان .
بعد ذلك ، ألقى سعادة السفير كلمةً عبّر فيها عن حبه للطائفة ودينها منذ وقت مبكر في حياته ، وأشار الى أنه معجب بالعالم الدكتور عبد الجبار عبد الله وتحدث عن نظريته في الأنواء الجوية ، ثم أشار الى العالم الدكتور عبد العظيم السبتي ، واكتشافه لنجمين في السماء ،
وقال نحن كعلماء ( والسفير يحمل شهادة دكتوراة في الفيزياء من M.I.TT في بوسطن ) نعتز كثيراً بإنجازات المندائيين العلمية ونقول أنكم أهل علم وطيبة وسلام ، وتحدث الى الصغار والشباب باللغة الأنكليزية ، طالباً منهم أن يعتزوا بديانتهم وانتمائهم الى المندائية وأن يكونوا فخورين بذلك .
وحين اعتلى المنصة صديق الطائفة سعادة القنصل ، المنهل الصافي - عبر عن محبته للطائفة واعتزازه بعلاقته المتينة معها ، وأجاب على أسئلة السيدات والسادة الحضور الكرام .
وفي نهاية اللقاء قدم فضيلة الكنزبرا فوزي نسخةً مذهبةً من كتابنا المقدس ( كنزا ربا ) - م الى سعادة السفير تعبيراً عن سعادتنا وتقديرنا لزيارته .
هذا وتجوّل الزائرون في ختام زيارتهم في مرافق مجمع مندي يهيا يهانه ، وزاروا قاعة الصلاة ، واستمعوا الى شرح موجز عن ديانتنا وكتابنا المقدس والدرفش المبارك .
وكانت الهيئة الادارية قد هيأت مستلزمات الضيافة والقهوة العربية ،
ثم تم توديع الزائرين بمثل ما استقبلوا به من حفاوة وتكريم

الأربعاء, 26 نيسان/أبريل 2017 21:05

لقاء الذكريات مع كبار السن

بأسم الحي العظيم
أبناء النور الكرام
أهلنا الأحبة
احتضن البيت المندائي من بعد ظهر يوم الأحد، الثالث والعشرون من الشهر الجاري اهلنا وأحبتنا بلقاء خاص ومميز جداً من كبار السن.
أفتتح السيد جمال عبد الجبار المباركي هذا اللقاء بكلمه ترحيب بالحاضرين معبراً عن شكره وامتنانه واعتزازه بالحضور الكريم والذي يعبر عن عمق الطائفة والروابط الاجتماعيه القوية التي لم يتخلى عنها نسيجنا الاجتماعي المندائي رغم الظروف الصعبه التي مرَّت بها المندائية عبر السنين.
ثم تفضل فضيلة الربي رافد الريش امه عبد الله بإلقاء كلمته والتي عبَّر فيها عن سعادته بهذا الجمع المبارك
وقد أشاد بالجمع الكريم وأعتبره الغرس الطيب المحافظ على العقيدة المندائية وحاملي رايتها حيث جاء في كلمة فضيلته:
(وتبقى المندائية مغروسة في نشماثا أبناءها وبخاصه لدى أولئك الذين ينتخون دائماً لجمع الشمل والحفاظ على المندائية وإدامة البقاء.
جئنا اليوم ملبين دعوة البيت المندائي مُباركين ، ساندين ، شاكرين راجين ان يكتنفكم النور دائماً وان تزهون بالبيت المندائي هذا بيتكم أبداً وأن يظلَّ درفش شيشلام ربه ودرفش يهيا يهانه رايتكم ما ظلَّ فينا من يحمل ملواشته).
ثم بدأت فعاليات اللقاء حيث كنا نحن ضيوف الحاضرين وقامت السيدة سهى السداوي والسيد عبد الرحيم الخميسي بالتنقل بين اهلنا ليشاركونا مراحل جميلة من شريط ذكرياتهم الذي تشابكت فيه القصص بماضيها الجميل والتي لم تخلو من الدروس الجميلة في المحبة والكرم وببساطتها .. وهكذا نسجوا من تللك القصص والذكريات أحلى رداء زيَّنَ هذا اللقاء.
تخللت تللك الأحاديث الجميلة وجبة طعام أقيمت احتفاءً وتكريماً بالحضور الكريم.
وكما هو معروف عن اهلنا فلم تخلو الجلسة من الكرم المندائي الأصيل إذ تفاجئنا ونحن نود تكريمهم بأن سبقونا وكرمونا من فيض محبتهم لبيتهم الكبير وتمسكهم بمندائيتهم حيث بادر الاحبة بالتبرع بمبالغ مالية أودعت في صندوق تسابقت له محبتهم بتبرعات مالية للبيت المندائي ... لقد غمرتونا بكرمكم وكرمتمونا قبل ان نكرمكم ... فيا لهذا العطاء المندائي النقي الذي لا ينضب ولا يعرف حدوداً.
ايها الاحبة .. لم يثني عزيمتكم حالاتكم الصحيهة عن حضوركم هذا اللقاء ،لا الكراسي المتحركة ولا عكاز ولا اقدام بالكاد ان تحمل صاحبها، هذا اللقاء الذي كانت شخوصكم الكريمة مصابيحه .. كم انت كبيرة ايتها المندائية .. كم انت كبير ايها المندائي .. لقد غلبت قوة مندائيتكم لتعلو على ضعف وعلّة الجسد.
كما تم توزيع الهدايا التذكارية تقديراً ومحبةً لذلك العطاء الثري لسنوات عمرهم المديد ولشخوصهم الكريمة.
اختتم اللقاء بالتقاط الصور التذكارية الجماعية والتي سوف توثق هذا اللقاء.
ايها الاحبة ... أنتم عنوان البيت المندائي فنحن نكبر بكم .. ومنكم نستمد عزيمتنا في ان نتعاون جميعاً لكي نكون أمناء على المندائية حاملين بكل محبة وثقة شرف المسؤوليه.
شكراً من قلوبنا لكم جميعاً ايها الاحبه على عطاء السنين .. وهذا الحرص .. وهذا الانتماء العميق ..
شكر وتقدير:
نتقدم بالشكر الجزيل للسيدات والسادة الافاضل الذي قدموا بمحبتهم ما تمكنا ان نضعه بين ايديكم:
- كافة العوائل الكريمة ومرافقيهم على حضورهم الكريم.
- السيدات والسادة من الضيوف الذي احبوا ان يشاركوا جميع الحضور بأصناف الطعام والحلوى والتي أحضروها معهم.
- الساده عبد الرحيم سبتي الخميسي و وصفي شريف/ الهدايا التذكارية.
- السيد عماد حياوي المباركي والسيدة عقيلته حنان عجيل زهرون والسيدة زهور بابل /اللجنة الثقافية /التصوير والتوثيق.
- السيد جمال عبد الجبار المباركي/ النقل المباشر
-السيد ساهر صبري فهد
الادارة والإشراف الفني للقاعة .
- السيدات لمياء جليل ضامن
، أديان اياد السبتي،ثائره صبري، سهى السداوي، مواهب عبد العزيز و وسن حميد ساجت/ الإعداد والتنسيق.
- الهيئة الأدارية للبيت المندائي/ الأعضاء كافة/ إعداد برنامج اللقاء والتحضير.
الى لقاء قادم ايها الاحبة في بيتكم، بيت
المحبة.

نيوخين - هولندا
24/04/2017

الصفحة 1 من 9

مسابقة المقالة

كمن ينتظرُ موسمَ الحصادِ في حقـلٍ لا زرعَ فيه - فاروق عبد الجبار - 8.6%
مكانة المرأة في الديانة المندائية- إلهام زكي خابط - 3.3%
الدلالة الرمزية في قصص ( امراة على ضفاف المتوسط ) للقاص نعيم عيَال نصَار - عزيز عربي ساجت - 0%
رجال الدين المندائيين بين الاعداد التقليدي والتحديات المعاصرة - الدكتور كارم ورد عنبر - 85.3%
الإباحية في الفن الروائي والقصصي - هيثم نافل والي - 2.5%

Total votes: 360
The voting for this poll has ended on: تموز/يوليو 15, 2014